مفاجأة: Snap Inc تكشف عن خطط جديدة لتسريح 500 موظف!

شركة Snap Inc تستغني عن 10% من موظفيها

قررت شركة Snap Inc، الشركة التي تقف وراء تطبيق Snapchat، الاستغناء عن 10% من قوتها العاملة، أي حوالي 500 شخص. تعد هذه الخطوة جزءًا من خطة الشركة لجعلها تعمل بشكل أفضل وأكثر كفاءة.

اتجاهات تسريح العمال في عالم التكنولوجيا

يعكس قرار شركة Snap اتجاهًا أكبر في عالم التكنولوجيا، حيث تعمل العديد من الشركات على تقليص أعمالها لتظل مرنة وقادرة على المنافسة.

التوجه نحو تقليص أعمال الشركات

تشمل بعض عمليات التسريح الأخرى الأخيرة للعمال تسريح Discord لـ 17% من موظفيها وتسريح مايكروسوفت لما يقرب من 1900 موظف.

أهداف الشركة وراء عمليات التسريح

تهدف عمليات التسريح من العمل إلى مساعدة Snap على تقليل الطبقات داخل الشركة وتحسين العمل وجهاً لوجه بين الفرق. وهذه خطوة استراتيجية للحفاظ على قوة الشركة وتركيزها، خاصة في الوقت الذي تواجه فيه صناعة التكنولوجيا الكثير من التغييرات.

الآثار الاجتماعية والاقتصادية لقرارات الشركات

كما قامت شركات التكنولوجيا الأخرى، بما في ذلك Okta و Zoom، بخفض الوظائف في الآونة الأخيرة. وفي الواقع، شهد قطاع التكنولوجيا تخفيض ما يقرب من 24000 وظيفة في شهر يناير وحده.

تأثير وسائل التواصل الاجتماعي وقرارات الشركة

لقد مرت شركة Snap بهذا من قبل، مع عدة جولات من تخفيض الوظائف بدءًا من عام 2022. وهذا جزء من جهد مستمر لمواءمة هيكل الشركة مع أهدافها للنمو والابتكار. ومن المتوقع أن تكلف عمليات التسريح الأخيرة هذه ما بين 55 مليون دولار إلى 75 مليون دولار.

التحديات والإنجازات لشركة Snap

وعلى الرغم من هذه التحديات، تمكنت شركة Snap من زيادة إيراداتها من الإعلانات الرقمية مؤخرًا وبدأت في إعادة شراء أسهم بقيمة 500 مليون دولار.

تحديات السوق وآفاق النمو

وحتى مع هذه الجهود، لا يزال سعر سهم Snap أقل من سعر الطرح العام الأولي وبعيدًا عن ذروته في عام 2021. وهذا يدل على أن الشركة تمر ببعض الأوقات الصعبة، وتحاول إيجاد أفضل مسار للمضي قدمًا في مشهد تكنولوجي سريع النمو.

المصدر: زيارة الموقع الأصلي

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق