التصنيفات
أخبار الموبايلات

مفاجأة مذهلة: الكشف عن الروبوت “تيانقونغ” في مركز بكين لابتكار الروبوتات البشرية

كشف مركز بكين لابتكار الروبوتات البشرية عن روبوت “تيانقونغ”

كشف مركز بكين لابتكار الروبوتات البشرية عن روبوت “تيانقونغ” ليمثل خطوة مهمة في مجال تطوير التكنولوجيا الروبوتية. يعتبر “تيانقونغ” الروبوت البشري الأول الذي يمكنه الركض بسرعة 6 كيلومترات في الساعة والذي يعمل بالكامل بالطاقة الكهربائية.

تصميم “تيانقونغ”، الذي يبلغ طوله 163 سنتيمترًا ويزن 43 كيلوغرامًا، مصمم ليكون خفيف الوزن مما يسهل على الروبوت الجري بشكل مستقر وفعال. هذا التطور يفتح آفاقًا جديدة في مجال الروبوتات البشرية ويظهر الإمكانيات الهائلة التي يمكن أن توفرها التكنولوجيا في تطوير الأنظمة الروبوتية المستقبلية.

ويذكر أن الروبوت الجديد “تيانقونغ” مجهز بمجموعة متنوعة من الأجهزة والمستشعرات المتقدمة التي تمكنه من الإدراك البصري والتنقل بفعالية في بيئته. يشمل ذلك استخدام أجهزة استشعار متعددة للإدراك البصري ووحدة قياس بالقصور الذاتي عالية الدقة، وأجهزة استشعار رؤية ثلاثية الأبعاد، وأجهزة استشعار قوة سداسية الأبعاد عالية الدقة.

تطبيق “تيانقونغ” لطريقة التعلم بالتقليد التعزيزي التنبؤي القائم على ذاكرة الحالة يعتبر تطورًا مهمًا في مجال تطوير مهارات حركة الروبوت البشري. هذه الطريقة تسمح للروبوت بتعلم وتحسين مهاراته بناءً على الخبرات السابقة وتكرار المهام، وتساعده في التكيف مع البيئات المتغيرة.

إقرأ أيضاً  كشف إلهام جديد: هاتف Xiaomi Mix Flip يظهر بكل فخر على منصة 3C

نجاح “تيانقونغ” في التنقل عبر المنحدرات والسلالم دون مدخلات بصرية يبرز قدرته على التكيف مع الظروف المختلفة وتحسين أدائه بشكل مستمر.

إكمال المطورين لـ “تيانقونغ” على انفتاحه وتوافقه يمثل ميزة مهمة تسمح بتوسيع إمكانياته وتطويره بشكل مستقبلي. فهو يوفر واجهات اتصال مفتوحة ومرونة في التوسع للبرامج والأجهزة والوحدات الوظيفية الأخرى.

إعلان “تيانقونغ” يمثل خطوة هامة في تطور الروبوتات البشرية، حيث يفتح الأبواب لتطبيقات محتملة في مجالات متعددة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *