تجربة فريدة للمشاهدين: أول تلفزيون بشاشة شفافة ولاسلكية في العالم تصل إلى المستخدمين

اكتشاف إل جي لأول تلفزيون شفاف OLED T 4K في معرض CES 2024

كشفت شركة إل جي إلكترونيكس الستار عن أول تلفزيون بشاشة “أوليد” الشفافة واللاسلكية في العالم، وذلك في معرض الإلكترونيات الاستهلاكية CES 2024. ويعتبر تلفزيون “أوليد تي” OLED T من “إل جي سيغنتشر” LG SIGNATURE ابتكاراً تقنياً حقيقياً، إذ يجمع بين شاشة “أوليد” الشفافة بدقة 4K وتقنيات “إل جي” لنقل الفيديو والصوت لاسلكياً. ويحوّل تجربة الشاشة بطرق لم تكن ممكنة من قبل. ويتيح التلفزيون الجديد عالماً من الإمكانات التي تكاد تكون لامحدودة، ما يمنح المستخدمين حريّة غير مسبوقة لتنظيم مساحات عيشهم بدقة. ويكتمل المشهد بجودة الصورة وأداء “أوليد” الرائد في فئته والمدعوم بمعالج الذكاء الاصطناعي الجديد “ألفا 11”. لقد غيرت شاشة “أوليد” الشفافة قواعد اللعبة فعلاً، وفازت بخمس جوائز للابتكار في المعرض، بما فيها “جائزة أفضل ابتكار”.

مميزات تلفزيون “أوليد تي”

وجهاز تلفزيون “أوليد تي” الجديد يحرّر المستخدمين من الشاشة السوداء التي تتنافس مع ديكور منازلهم. ومع الحفاظ على حجم شاشته قياس 77 بوصة، يتناغم الجهاز وشاشته الشفافة المبتكرة بسلاسة مع بيئته. فهو غير مرئي عملياً عند إيقاف تشغيله، إذ يندمج في المحيط ويحرر المستخدمين من المشكلة طويلة الأمد المتمثلة في ما يجب القيام به مع “الشاشة السوداء الكبيرة”. وتساعد شاشة التلفزيون الشفافة والأنيقة أيضاً على توسيع المساحة الخاصة بالشخص، ما يوفر راحة أكبر وشعور بالانفتاح.

إقرأ أيضاً  تسريب: كشف هاتف Galaxy A35 الجديد مع معالج Exynos 1380 في قاعدة بيانات Geekbench

ميزات فريدة وتصميم عصري

ويجلب الجهاز الفريد العديد من الإمكانيات الجديدة، بدءاً من مكان وضعه في الغرفة، وحتى أنواع تجارب المستخدم التي يمكن لشركة إل جي تقديمها الآن. وتُعد شاشة “أوليد” الشفافة على إزالة القيود المعتادة التي تأتي مع أجهزة التلفزيون التقليدية، حيث لم يعد ضرورياً وضع التلفزيون على الحائط بل يمكن وضعه في منتصف الغرفة ليقسم المساحة أو إسناده على النافذة من دون حجب الرؤية الخارجية. كما يأتي الجهاز مع صندوق “Zero Connect” المرفق الذي يستفيد من تقنية النقل اللاسلكي المتطورة من “إل جي” لإرسال صور وصوت بدقة 4K إلى تلفزيون “أوليد تي”. ويمكن الاستمتاع ببيئة مشاهدة نظيفة وخالية من الكابلات.

تجارب مشاهدة متنوعة ومميزة

إضافة إلى ذلك، فإن التصميم المعياري للتلفزيون الجديد يسهل طرق التثبيت المتنوعة، حيث يأتي بخيارات مستقلة أو أمام الحائط أو مثبتة على الحائط. ويمكن للمستخدمين إضافة رفوف قائمة أو مثبتة على أحد جانبي الشاشة أو على الجانبين بما يناسب أذواقهم وتفضيلاتهم الخاصة. بالإضافة إلى ذلك، تتيح شاشة “أوليد” الشفافة للمستخدمين اكتشاف أشكال جديدة من الترفيه واستخدامها من خلال تجارب المشاهدة المزدوجة: الشفافة وغير الشفافة. ويمكن للمستخدمين التبديل على الفور لتحقيق الاستفادة الكاملة من جودة الصورة المحسنة للجهاز من خلال معالج ألفا 11 الجديد والذي يتميز بأداء ذكاء اصطناعي أعلى بأربع مرات.

إقرأ أيضاً  صدمة في عالم التكنولوجيا: سامسونج توقع صفقة تاريخية مع كوالكوم لاستمرار تعاونهما في شرائح Snapdragon

رؤية إل جي

رئيس شركة إل جي للترفيه المنزلي، بارك هيونغ سي، صرّح بقوله: “يعد جهاز إل جي سيغنتشر “أوليد تي” إنجازاً رائعاً للابتكار الذي يديره المستخدم، حيث يقدّم تجارب جديدة تماماً مع الشاشة إضافة إلى جودة الصورة وأداء تقنية “أوليد” الحائزة على جوائز عدّة والتي تمنح العملاء حرية أكبر في تنظيم مساحات عيشهم، ما يعيد تعريف ما هو ممكن كلياً ويمهد الطريق لمستقبل مثير لصناعة التلفزيون.”

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق