ابنة عالمة في العلوم: تطمح في متابعة مسار والدها في مجال الطب

ابنة مصرية تحقق المركز الأول في الثانوية العامة معربة عن سعادتها وشكرها لأسرتها

في حقبة من الفخر والسرور، قامت الزغاريد بالتفجر في المنزل عندما وصلت اتصالات هاتفية من وزارة التعليم إلى منزل الطالبة سعاد حسن أحمد محمد السيد، ابنة قرية أشمون المنيرة بمحافظة المنوفية، لتعلن لها فوزها بالمركز الأول في الثانوية العامة في قسم العلمي العلوم.

وفي تصريحات خاصة للطالبة، أكدت أنها تلقت اتصالا هاتفيا من وزارة التعليم ولكنها لم تصدق نفسها لبضع لحظات، مشيرة إلى أنها شعرت بالصدمة، وأعربت عن سعادتها الكبيرة لتحقيق حلم والديها في كونها من الأوائل.

وتابعت: “لقد حصلت على دروس خصوصية في جميع المواد بالإضافة إلى مدرستي العادية، وقمت بتقسيم المنهج إلى أجزاء وتجنب تراكم المواد ومذاكرتها بشكل دوري”.

وتابعت: “لقد كنت أعتمد دائمًا على الله قبل المذاكرة، ولم أكن أتوقع أبدًا أن أكون من الأوائل، لكن الله أكرمني بما لم أكن أتوقعه، وأرغمت نفسي على تحقيق النجاح والتفوق بفضل دعم أسرتي لي”.

وأكدت الطالبة العظيمة أنها كانت دائمًا متقدمة خلال مسيرتها الدراسية، وتوقع والدها أن تحقق النجاح في الثانوية العامة، حيث كان يوفر لها الأجواء المناسبة للدراسة. وكانت أمها دائمًا موجودة لدعمها ومساعدتها بلا ضغط.

وأوضحت الطالبة الناجحة يعمان أبو العبيد أن والدها يعمل مهندسًا، ووالدتها تعمل مدرسة، فهما كانا مثلها الأعلى وأحد الدعامات الرئيسية لها، وأكدت أنها سوف تلتحق بكلية الهندسة لتكمل مسيرة أسرتها، محذرة بأن الطريق سيكون صعبًا ولكنها ستحاول تحقيق نجاحها.

بطلة الثانوية العامة
بطلة الثانوية العامة

تلخيص:
تحدث المحتوى عن فرحة الطالبة أميمة محمود أحمد عبدالله صالح من مصر بحصولها على المركز الأول في الثانوية العامة شعبة علمي علوم. وذكرت أنها تلقت مكالمة من وزارة التربية والتعليم وكانت مندهشة وسعيدة بهذا الإنجاز. كانت تتوقع النجاح وتعمل على تحقيق ذلك من خلال الدراسة والدروس الخصوصية وتقسيم المنهج ليسهل تذكره. وأهدت نجاحها لأسرتها وأكدت أنها ترغب في الالتحاق بكلية الطب.

إقرأ أيضاً  كيف يُحسب الغرامة على المؤسسة إذا تأخرت في صرف أجور موظفيها؟

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق